الوضع المظلم
الإثنين ١٥ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • أحزاب المعارضة التركية تستجمع قواها تحضيراً لانتخابات حاسمة

أحزاب المعارضة التركية تستجمع قواها تحضيراً لانتخابات حاسمة
المُعارضة التركية \ تعبيرية

التقى زعماء ستة أحزاب معارضة في تركيا، لمناقشة توسع تحالف المعارضة، استجابة لدعوة من رئيس حزب "الشعب الجمهوري" كمال كيليتشدار أوغلو، حسب ما ذكرت صحيفة "زمان" التركية المعارضة.

ووفق الصحيفة، فإن "قادة الأحزاب الستة الذين اجتمعوا هم كيليتشدار أوغلو، ورئيسة حزب الخير، ميرال أكشنار، وزعيم حزب السعادة، تيميل كارامولا أوغلو، وزعيم حزب المستقبل أحمد داوود أوغلو، وزعيم حزب الديمقراطية والتقدم علي باباجان، وزعيم الحزب الديمقراطي جولتكين أويسال".

اقرأ أيضاً: المناطق السورية التي تسيطر عليها تركيا تصبح ملاذاً لمسلحي داعش

ونوهت الصحيفة إلى أن الاجتماع "استمر إلى ما يزيد عن 5 ساعات، وتم خلاله تقييم الدراسات حول تعزيز النظام البرلماني، وانتخابات عام 2023 وخارطة الطريق"، وبحث اللقاء اقتراح أحمد داوود أوغلو، رئيس "حزب المستقبل"، بتغيير اسم تحالف الأمة الذي يضم في الوقت الراهن، أحزاب "الشعب الجمهوري"، "الخير"، "السعادة".

وقال في وقت سابق، زعيم "حزب المستقبل" الذي لم يكن قد تأسس حزبه خلال تشكيل تحالف الأمة عام 2018: "مسؤولية تركيا تقع على عاتقنا جميعاً، النظام الرئاسي أفسد طبيعة أشياء كثيرة نحن في عتبة حرجة للغاية، لا يمكن لأحد أن يضع المصالح الحزبية أو الشخصية أولاً".

وتبعاً لأحدث استطلاعات الرأي، "ارتفعت نسب تأييد أحزاب المعارضة في تركيا"، وفقا لمؤسسة "Istanbul Economics Research"، ووضحت أن الفجوة بين حزب "العدالة والتنمية" وحزب "الشعب الجمهوري" تقل، وأن نسب التصويت لحزب الخير آخذة في الارتفاع إلى حد ما، وحزب "الشعوب الديمقراطي" على وشك دخول البرلمان، وفق صحيفة "زمان".

ووفق المؤسسة، بينت النتائج أن "حزب "العدالة والتنمية" حصل على 32 في المئة، وحزب "الشعب الجمهوري" 25 في المئة، وحزب "الخير" على 15 في المئة، وحزب "الشعوب الديمقراطي" 9 في المئة، وحزب "الحركة القومية" على 8.5 في المئة".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!