الوضع المظلم
الأحد ٠٣ / مارس / ٢٠٢٤
Logo
  • اعتبارات تكتيكية تؤخر الهجوم البري على غزة.. والجيش الإسرائيلي يستعد

اعتبارات تكتيكية تؤخر الهجوم البري على غزة.. والجيش الإسرائيلي يستعد
الجيش الإسرائيلي \ تعبيرية \ متداول

أوردت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، يوم الثلاثاء، عن رئيس الأركان الإسرائيلي هرتسي هاليفي القول، إن "اعتبارات تكتيكية واستراتيجية" تؤخر الهجوم البري في قطاع غزة.

وذكر هاليفي: "أجرينا الاستعدادات لهذا، الجيش الإسرائيلي والقيادة الجنوبية جهّزا خطط هجوم جيدة لتحقيق أهداف الحرب... الجيش الإسرائيلي مستعد للمناورة (البرية)، وسنتخذ القرار مع المستوى السياسي فيما يتعلق بشكل المرحلة التالية وتوقيتها".

اقرأ أيضاً: استثناء قادة حماس في قطر: أسرار عمليات الاغتيال الإسرائيلية

وأردف: "نستفيد من كل دقيقة لنكون أكثر استعداداً... كل دقيقة تمر على الجانب الآخر، نهاجم فيها العدو أكثر، نقتل الإرهابيين وندمر البنية التحتية، ونجمع المزيد من المعلومات للمرحلة التالية".

وفي وقت سابق من الثلاثاء، قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري، إن الجيش "مستعد وعاقد العزم" على خوض المرحلة التالية من الحرب، وينتظر التعليمات السياسية".

وتابع بأن إسرائيل تتعلم من التجربة الأميركية في الشرق الأوسط، بيد أن "حربنا تقع على حدودنا وليس على بعد آلاف الأميال من إسرائيل"، مردفاً أنه يرجح أن يستمر القتال حتى الأسابيع المقبلة.

وقتل أكثر من 1400 شخص في الجانب الإسرائيلي أغلبهم مدنيون قضوا في اليوم الأول لهجوم الحركة، وفق السلطات الإسرائيلية.

أما في قطاع غزة، فقد قُتل أكثر من خمسة آلاف شخص، أغلبهم مدنيون، وبينهم قرابة 2000 طفل جراء القصف الإسرائيلي، وفق وزارة الصحة التابعة لحركة حماس.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!