الوضع المظلم
الثلاثاء ٠٤ / أكتوبر / ٢٠٢٢
Logo
  • مدربا تشلسي وتوتنهام يواجهان خطر الإيقاف من الاتحاد الإنكليزي

مدربا تشلسي وتوتنهام يواجهان خطر الإيقاف من الاتحاد الإنكليزي
مبارة تشيلسي وتوتنهام \ متداول

يتعرض المدربان الألماني توماس توخل والإيطالي أنتونيو كونتي لخطر الإيقاف عقب أن وجه إليهما الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم تهمة التصرف غير اللائق، وذلك إثر المشادة التي وقعت بينهما خلال مباراة الدربي بين تشلسي وضيفه توتنهام (2-2) وبعدها الأحد، في المرحلة الثانية من الدوري الممتاز.

وتصادم توخل وكونتي في مشادة حامية خلال المباراة عقب هدف التعادل 1-1 الذي سجّله الدنماركي بيار-إيميل هويبرغ، وذلك بفعل مبالغة الإيطالي في احتفاله أمام دكة بدلاء تشلسي، فحصل كل منهما على بطاقة صفراء.

ومن ثم تكرر المشهد في نهاية اللقاء وبشكل أعنف بعدما صافح كونتي نظيره الألماني، لكن الأخير بدا غاضباً كون الايطالي لم ينظر إليه، ما أدى إلى مشادة بينهما وتلقيهما بطاقة حمراء.

اقرأ أيضاً: الدوري الإنكليزي.. وست هام يكتسح ليستر سيتي

وذكر الاتحاد الإنكليزي ضمن بيانه الإثنين: "توماس توخل وأنتونيو كونتي متهمان بخرق البند إي3 من قانون الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم بعد مباراة في الدوري الإنكليزي الممتاز بين تشلسي وتوتنهام هوتسبر يوم الأحد الواقع في 14 آب/أغسطس 2022".

وأكمل: "يُزعم أن سلوك كل من المدرّبَين كان غير لائق بعد نهاية المباراة. أمام توماس توخل وأنتونيو كونتي حتى الخميس 18 آب/أغسطس 2022 لتقديم ردودهما".

وقد يواجه توخل كذلك عقوبة أكبر نتيجة انتقاده حكم المباراة أنتوني تايلور، بالقول إنه "ربما من الأفضل" ألا يدير الأخير أي مباراة لتشلسي في المستقبل، وذلك لظنه أن هدفي توتنهام غير صحيحين.

ووجد توخل أنه "كان هناك خطأ واضح لصالح كاي هافيرتس قبل الهدف (من الأوروغوياني رودريغو بنتانكور)... وكان ريشارليسون متسللاً (ما أعاق رؤية الحارس السنغالي إدوار مندي في الهدف الاول)... ومنذ متى بإمكاننا أن نشد الشعر على أرض الملعب؟"، ضمن إشارة منه الى الحركة التي قام بها الأرجنتيني كريستيان روميرو بحق الإسباني مارك كوكوريا قبل هدف التعادل الثاني لتشلسي في الثواني الأخيرة من الوقت بدل الضائع.

وأردف: "أشعر بخيبة أمل لأنني أعتقد أننا كنا نستحق الفوز وأنه كان يحب إلغاء الهدفين، ومن الصعب جداً قبول هكذا (قرارات) في زمن توجد فيه +في ايه آر+"، مستكملاً: "أنا سعيد للغاية بالأداء ولكن للأسف لم نحصل على ما نستحقه اليوم. يؤسفني أن أقول ذلك لكن الحكم كان له الدور الحاسم اليوم، لا أحد غيره".

ورجح توخل أن يجري إيقافه وحرمانه من التواجد مع الفريق في المرحلة المقبلة ضد ليدز يونايتد، بالقول: "حسناً! لا يمكنني أن أدرب لكن الحكم يمكنه أن يُحَكّم في المباراة التالية".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!