الوضع المظلم
الإثنين ٠٥ / يونيو / ٢٠٢٣
Logo
  • مطالب لوجهاء عفرين وذوي ضحايا "مجزرة جنديرس" تقدم لـ"حكومة المُعارضة" وفصائلها

مطالب لوجهاء عفرين وذوي ضحايا
اجتماع لاهالي عفرين وذوي الضحايا مع "حكومة المعارضة السورية" \ مصدر الصورة: وحدة دعم الاستقرار

أقامت "وحدة تنسيق دعم الاستقرار" في شمال سوريا، الأربعاء، جلسة لنقل مشاكل وانتهاكات الفصائل بحق سكان المنطقة، إلى "الحكومة السورية المؤقتة" المعارضة، و"الجهات المعنية" في المنطقة، حضرها عدد من وجهاء عفرين من المدنيين، بجانب حضور رئيس "الحكومة المؤقتة" وهو "عبد الرحمن مصطفى" وعدد من "الوزراء" و"القادة العسكريين" هناك.

وبعد تقديم واجب العزاء للأهالي في جنديرس تحدثوا عن المشاكل التي يتعرضون لها في جنديرس وعفرين عامة وتم مناقشة مطالب تقدموا بها للمسؤولين، حيث قدم ذوي الضحايا خمسة مطالب تخص الجريمة التي حدثت في جنديرس بشكل خاص لضمان عدم وقوع مشاكل أخرى مشابهة.

اقرأ أيضاً: المسلحون بـ"عفرين" يوقعّون ذوي ضحايا "مجزرة جنديرس" على اعترافات إجبارية

كما وتقدم أهالي منطقة عفرين وجنديرس بـ خمسة عشر مطلب تخص منطقة عفرين بشكل عام، وتم الاتفاق على بعض الأمور التي سيتم متابعتها بشكل مباشر، حيث تم نشر تلك المطالب على بعض وسائل الإعلام، كما تم الاتفاق على إجراء لقاءات دورية بين المسؤولين في الشمال السوري والأهالي بهدف الاستماع لمشاكلهم واقتراح الحلول المناسبة.

وفيما يلي مطالب وجهاء عفرين وجنديرس:

"بسم الله الرحمن الرحيم

(يا أيها الناس انا خلقناكم من ذكر وانثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا ان اكرمكم عند الله اتقاكم)، ( واعتصمو بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )

ايمانا منا بمبادئ الثورة التي قامت ضد الظلم والاستبداد ونصرة للشعب السوري المظلوم لقيام دولة عادلة قائمة على سيادة القانون وحماية حقوق الانسان، نحن بعض وجهاء مدينتي عفرين وجنديرس وبعد الجريمة النكراء التي وقعت في جنديرس واشعلت غضب الشعب السوري في المحرر بكل مكوناته، بسبب الانتهاكات والمظالم التي تحدث منذ خمس سنوات وحتى الآن، ننقل اليكم معاناة ومطالب اهل عفرين بكل طوائفها ودياناتها:

1- اخراج المقرات العسكرية من داخل المدن والبلدات والقرى والأماكن المأهولة بالسكان وحصر السلاح في الثكنات العسكرية وعلى جبهات القتال ومنع حمل السلاح في الأماكن المأهولة بالمدنيين ومنع وضع اللثام لأي شخص كان

2- عدم تدخل امنيات الفصائل واقتصادياتها في شؤون المدنيين وحصر عملهم ضمن فصيلهم وعناصرهم وعدم فرض الاتاوات على المدنيين

3- تسليم كافة المطلوبين وإعادة تفعيل القضايا المتعلقة (المتستر عليها) بالشرطة المدنية والعسكرية والقضائية وتنفيذ القرارات القضائية

4- تفعيل دور المؤسسات المدنية والعسكرية وإلغاء سجن الفصائل للمدنيين وعدم اعتقال أي مدني من قبل أي فصيل

5- رد الحقوق والمظالم لأهلها حيث ان اغلبية الفصائل تغتصب عقارات سكنية ومحلات واراضي زراعية واشجار مثمرة بأنواعها وعدم اعتراف الفصائل بالوكالات الصادرة من المحكمة المدنية

6- التعميم على الحواجز باحترام أبناء المنطقة وعدم التعرض لهم وازعاجهم وترويعهم على الحواجز اسوة بباقي فئات الشعب من المناطق الأخرى

7- حماية الأهالي الذين قاموا بالاعتصام وتشييع الشهداء والانتهاء من التهم الكيدية واعتقالهم جزافا

8- عدم اعتقال أي شخص مدني الا بموجب مذكرة واذن قضائي

9- إعطاء براءة الذمة للأشخاص الذين تم اعتقالهم ودفعهم غرامات مالية في المحكمة كون الكثير من الأشخاص تم اعتقالهم أكثر من مرة ودفعوا غرامات مالية في كل مرة وبنفس التهمة

10- المحافظة على الأملاك العامة من غابات وحراج واثار وعدم قطع أشجار الزيتون وغيرها من الأشجار المثمرة التي تعتبر المورد الاقتصادي الوحيد لمعظم سكان المنطقة وحماية الأملاك العامة والخاصة من الرعي الجائر

11- تطبيق قرار الائتلاف بإقرار 21 اذار عطلة رسمية والسماح للأهالي الاحتفال بحرية من غير أي قيود في عيد نوروز

12- کشف مصير المفقودين

13- تطبيقا لقانون الإدارة المحلية في الحكومة المؤقتة يكون رئاسة المجالس والمخاتير من ابناء المنطقة كونهم الأدرى بشؤونها

14- فتح المعابر والطرقات وتسهيل عودة المدنيين من أبناء المنطقة الى مدنهم وقراهم وعدم التعرض لهم بعد عودتهم وإعادة ممتلكاتهم المصادرة من قبل الفصائل

15- تشكيل لجنة رد مظالم مشتركة بين وجهاء المنطقة والمؤسسات الرسمية لرد الحقوق الى أصحابها

16- تشكيل لجنة مشتركة من الوجهاء والمؤسسات الرسمية لمتابعة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه ونحملكم مسؤولية رد الحقوق والمظالم الى أهلها كونكم ولاة أمورنا في المنطقة وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (كلكم راع وكل مسؤول عن رعيته)

عفرین 2023/3/29

ودمتم ذخرا لثورتنا ولشعبنا".

أما مطالب ذوي الضحايا فهي التالي:

"بسم الله الرحمن الرحيم

(من قتل نفساً بغير نفس او فساد في الأرض كأنما قتل الناس جميعا) باسم الحق وباسم العدل وباسم المقسط الذي لا إله إلا هو العزيز الحميد وباسم الإنسانية والوجدان والضمير وانطلاقا من الأعراف والعادات والتقاليد والقانون، نحن أولياء الشهداء المغدور بهم بدون وجه حق نطالب بما يلي:

1- معاقبة الجناة المجرمين الذين قاموا بهذه الجريمة البشعة والتمثيل بالجثث امام مرأى اعين الأهالي في الشارع اثناء شعلة ليلة نوروز ولذلك يجب إنزال أقصى العقوبات بهم وهي القصاص وأيضا بالذين قاموا بتحريضهم واعطائهم المجال والصلاحيات وتصديقا وتطبيقا لقوله تعالى (ولكم في القصاص حياة يا أولى الألباب)

2- أن تكون المحكمة علنية والسماح لأهالي الشهداء والمحامين حضور جلسات التحقيق والمحاكمة.

3-اخراج فصيل خشام الذي يتبع لجيش الشرقية من منطقة غصن الزيتون بسبب كثرة انتهاكاتهم ومشاكلهم واعتداءاتهم على المدنيين العزل في منطقة جنديرس، ولدري الفتنة وحقا للدماء ولتفادي الاصطدام مستقبلا.

4 نفي واخراج عوائل المجرمين خارج منطقة غصن الزيتون على ان لا يعودوا إليها مستقبلا وإن كانوا مدنيين

5- توکیل نقابة المحامين الاحرار بالترافع ومتابعة القضية كونها أصبحت قضية رأي عام

6- سحب الورقيات المبصوم عليها فارغة من قبل نساء الشهداء لصالح الشرطة العسكرية والمحكمة العسكرية بعد تهديدهم بعدم التدخل وإسقاط القضية وأيضا ابصامهم على ورقيات على أساس انها إفاداتهم في القضية

7- الإسراع في تنفيذ الحكم على الجناة ومن وراءهم وتحديد فترة زمنية قصيرة كون ملابسات الجريمة واضحة للجميع

ودمتم نصرة للحق وللمظلومين".

وكان قد تظاهر الآلاف من أهالي مدينة جنديرس، في مركز البلدة، ضدّ قتل المحتفلين بعيد النوروز، ورفع المتظاهرون شعارات "شهيد نامرن/ الشهيد لا يموت" تضامناً مع شهداء ليلة النوروز في جنديرس.

وقد أكدت مصادر محلية لـ"ليفانت نيوز" في العشرين من مارس، خبر مقتل أربعة مواطنين كُرد، في مركز ناحية جنديرس بريف عفرين، والتي احتلتها تركيا في مارس العام 2018، برفقة مليشيات "الجيش الوطني السوري" المُعارض، بجانب وجود مصابيّن إثنين، أحدهم إصابته خطرة.

ليفانت-متابعة

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!