الوضع المظلم
الأحد ٠٣ / مارس / ٢٠٢٤
Logo
7 جهود للتخلص من الدهون غير الصحية في الجسم
Image by Tumisu from Pixabay

يعاني البعض من تراكم الدهون الزائدة حول البطن والذراعين والفخذين، ويعتبر حمل الوزن الزائد مؤشراً واضحاً على أن الشخص معرض لخطر الإصابة بمشاكل صحية مختلفة مثل السمنة والسكري وأمراض القلب وغيرها.

وللتخلص من الدهون الزائدة في الجسم ينبغي اتباع نصائح حول كيفية تقليل الدهون في الجسم، وتبعاً للخبراء، تلعب خيارات نمط الحياة الصحي، مثل اتباع نظام غذائي متوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، دوراً محورياً في تحقيق جسم رشيق وأكثر صحة، ووفق ما ورد في تقرير عرضه موقع Health Shots يمكن من خلال بذل بعض الجهود التخلص من الدهون غير الصحية في الجسم.

اقرأ أيضاً: سر التوقف عن خسارة الدهون مع الالتزام بالحمية

تقليل الدهون في الجسم

تشير الدكتورة أرشانا باترا، أخصائية التغذية ومرض السكري في الهند: "لا تؤثر الدهون الزائدة في الجسم على مظهر الجسم فحسب، بل يمكن أن تؤدي أيضًا إلى مشاكل صحية مختلفة، بما يشمل أمراض القلب والسكري ومشاكل المفاصل. لذا، إذا كان الشخص يتطلع إلى التخلص من تلك الكيلوغرامات الزائدة وتقليل الدهون في الجسم، فيمكنه القيام بما يلي:

1. نظام غذائي متوازن

إن أساس أي رحلة ناجحة لخسارة الدهون هو اتباع نظام غذائي متوازن. لذا ينصح الخبراء بالتركيز على استهلاك البروتينات الخالية من الدهون والدهون الصحية والكثير من الألياف في النظام الغذائي اليومي، أيضاً يتوجب تناول المزيد من الخضراوات والفواكه الخضراء، وتوصي الدكتورة باترا بأنه "يجب تجنب الأطعمة المصنعة والوجبات الخفيفة الحلوة والكربوهيدرات والسعرات الحرارية العالية أو الحد منها".

2. نشاط بدني مستمر

يعتبر دمج تمارين القلب وتمارين القوة في الروتين اليومي أمراً مهماً، وتساعد تمارين القلب مثل الجري أو السباحة أو ركوب الدراجات على حرق السعرات الحرارية، فيما تعمل تمارين القوة على بناء كتلة عضلية خالية من الدهون، مما يعزز عملية التمثيل الغذائي ويساعد في فقدان الدهون، يمكن أن يعزز مزيج من التمارين الرياضية فقدان الدهون في الجسم، مما يؤدي إلى وزن صحي.

3. حصص غذائية أصغر

ينبغي الانتباه إلى أحجام الحصص لأنها ضرورية للغاية عندما يرتبط الأمر بفقدان الدهون، إن الإفراط في تناول الطعام، بغض النظر عما إذا كان الشخص يتناول أطعمة صحية، يمكن أن يسبب زيادة غير صحية في الوزن، أولاً، يجب الحفاظ على حجم حصص غذائية أصغر. ثانيًا، يُنصح بالانتباه إلى الوقت الذي يشعر فيه الشخص بالجوع في الغالب وأن يحتفظ خلال تلك الفترة بوجبات خفيفة صحية لتجنب تناول الأطعمة غير الصحية مثل رقائق البطاطس، ثالثاً، يمكن تجنب الإفراط في تناول الطعام عن طريق مضغ كل قضمة جيداً وتناولها ببطء.

4. تناول كميات كافية من الماء

كذلك كان الشخص يتناول كميات كافية من الماء، عمل الجسم على حرق الدهون، توضح الدكتورة باترا: "إن الماء ضروري لمختلف وظائف الجسم، بما يشمل استقلاب الدهون، في بعض الأحيان، يمكن أن يتم الخلط بين الجوع والعطش، مما يؤدي إلى استهلاك السعرات الحرارية التي يمكن تجنبها إذا حافظ الشخص على جسمه رطباً، وينبغي تناول ما لا يقل عن 8 إلى 10 أكواب من الماء يومياً.

5. النوم الكافي

يمكن أن يؤدي النوم غير الكافي إلى زيادة الوزن، بالإضافة إلى زيادة خطر الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية مثل مشاكل الصحة العقلية، التي تحدث بسبب قلة النوم التي تخل بالتوازن الهرموني، يمكن أن تؤدي الهرمونات غير المتوازنة إلى زيادة الشهية والرغبة الشديدة في تناول الأطعمة غير الصحية، ينبغي الحرص على الحصول على 7-9 ساعات من النوم الجيد كل ليلة لدعم جهود فقدان الدهون.

6. الأكل اليقظ

إن الأكل اليقظ هو أسلوب للتركيز على الطعام خلال تناوله، ويمكن أن يساعد على معرفة العادات الغذائية، وبالتالي يمكن التخطيط لنظام غذائي مناسب، بما يسهم في تجنب الإفراط في تناول الطعام، وتشير الدكتورة باترا: يجب "تجنب عوامل تشتيت الانتباه مثل مشاهدة التلفزيون أثناء تناول الطعام، لأنها قد تؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام بشكل طائش. يمكن ممارسة الأكل الواعي من خلال تذوق كل قضمة وتقدير نكهات وقوام مكونات الوجبة الغذائية.

7. التخلص من التوتر

إن الإجهاد، وخاصة الإجهاد المزمن، يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن وفقدان الوزن، توضح دكتورة باترا إن "الكمية المفرطة من التوتر يمكن أن تسبب الأكل العاطفي الذي يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن"، وإن ممارسة تقنيات تخفيف التوتر، مثل اليوغا أو تمارين التنفس العميق أو التأمل أو ممارسة الهوايات، يمكن أن يساعد في فقدان الوزن الزائد والتخلص من الدهون غير الصحية، ويتوجب أن يؤخذ في الاعتبار أن فقدان الدهون الزائدة يتم في غضون أسبوع أو 10 أيام أو شهر، وبالتالي، فإنه يتطلب جهوداً متواصلة والصبر.

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!