الوضع المظلم
الأحد ١٩ / مايو / ٢٠٢٤
Logo
  • اعتداءات عنصرية تطال السوريين في برج حمود.. فيديو قاس جداً

اعتداءات عنصرية تطال السوريين في برج حمود.. فيديو قاس جداً
اعتداءات عنصرية تطال السوريين في برج حمود.. فيديو قاس جداً

تداول ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي، فيديو قاس جداً يظهر فيه تعرض أحد اللاجئين السوريين في لبنان إلى ضرب مبرح، والدماء تسيل من جسده، وذلك عقب التهديدات التي تلقاها السوريون في منطقة برج حمود. 

 

تعرض سليمان للاختطاف يوم الأحد الماضي على يد أفراد عصابة سرقة، ونقلت جثته إلى سوريا عبر الحدود، حسب ما كشفت الأجهزة الأمنية اللبنانية. هذا الحادث أثار سلسلة من السلوكيات العنصرية والانتقامية والاعتداءات العشوائية ضد السوريين في مناطق مختلفة في لبنان. وتأثر اللاجئون السوريون بشكل كبير، حيث تعكرت فرحتهم بقدوم عيد الفطر، وتعرضوا لمنع من ممارسة تقاليدهم والاحتفال بها كما كانوا يفعلون.

مناطق عدة في لبنان شهدت خلال اليومين الماضيين سلسلة من الاعتداءات على السوريين، بما في ذلك مناطق مثل برج حمود، وسد البوشرية، والجديدة، وبشري، وجبيل، وجونية، وذوق مصبح، وذوق مكايل، وطبرجا، وغيرها. وتم تحطيم سيارات تحمل لوحات سورية، وهاجمت مساكن يقطنها سوريون، وانتشرت حملات تحريض وخطابات كراهية على وسائل التواصل الاجتماعي، مع دعوات لترحيل اللاجئين. كما تم توثيق بعض الاعتداءات عبر مقاطع فيديو، وظهرت مجموعات مدنية تهدد السوريين بإجبارهم على مغادرة منازلهم.

اقرأ المزيد: إيران.. ثمنٌ باهظٌ لطموحات خامنئي النووية!

تعمل السلطات المحلية في لبنان على تشديد الإجراءات ضد السوريين، مما يزيد من التوتر والتحريض ضدهم، بما في ذلك فرض حظر تجول واسع النطاق، وتوزيع منشورات تدعو لمغادرتهم بسبب تهديد أمن وسلامة البلاد.

في أحدث التطورات، تعرضت سيارة أجرة تقل سوريين للاعتراض من قبل مجهولين على طريق رياق- القاع الدولية، وتم اختطافهما إلى جهة مجهولة، لكن تمكن السائق من الفرار، وبدأت القوى الأمنية تحقيقاتها لكشف ملابسات الحادث.

هذه الأحداث أدت إلى إحاطة السوريين في العديد من المناطق اللبنانية بالحصار داخل منازلهم، حيث يعيشون في حالة من القلق والخوف والترقب، مع احتمالية تعرضهم للاعتداء أو المضايقة في كل خطوة يخطونها، خاصة مع اقتراب عيد الفطر الذي كان يُنظر إليه عادة كمناسبة للاحتفال والهروب من الظروف الصعبة التي يعيشونها.

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!