الوضع المظلم
الإثنين ١٥ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • التضخم في روسيا إلى 14.5٪ وتخفيضات متوقعة على أسعار الفائدة

التضخم في روسيا إلى 14.5٪ وتخفيضات متوقعة على أسعار الفائدة
الروبل الروسي \ تعبيرية

سيواصل البنك المركزي الروسي خفض أسعار الفائدة للحد من عمق الانكماش الاقتصادي هذا العام، إذ سيكون التضخم أقل مما كان يعتقد في السابق.

ويشير متوسط ​​التوقعات بين 15 محللاً استطلعت آرائهم وكالة رويترز الإخبارية في أواخر يونيو إلى أن الاقتصاد الروسي في طريقه للانكماش بنسبة 7.1٪ هذا العام. وكان استطلاع مشابه في مايو قد توقع انكماشاً بنسبة 7.6٪. 

وقال مستشار رئاسي في آيار/مايو إن الاقتصاد سينكمش بما لا يزيد عن 5٪ في عام 2022. وقبل شهر واحد فقط، قالت وزارة الاقتصاد إن الناتج المحلي الإجمالي قد ينخفض ​​بأكثر من 12٪، فيما كان سيكون أكبر انكماش منذ ذلك الحين أي منتصف التسعينيات.

من المتوقع أن يضعف الروبل في الأشهر المقبلة بعد أن وصل إلى أعلى مستوى في أكثر من سبع سنوات عند 50 روبل مقابل الدولار في أواخر يونيو بفضل فائض الحساب الجاري القياسي بسبب ارتفاع أسعار صادرات السلع الأساسية في روسيا وانخفاض الواردات.

أيضا، توقعات أن يُتداول الروبل عند 75.73 مقابل الدولار في عام من الآن، وفقاً للاستطلاع، مقارنة بمعدل 77.80 الذي توقعه المحللون في أواخر مايو. وبلغ السعر الرسمي يوم الخميس 51.16 روبل للدولار. 

من المتوقع أن يتسارع التضخم، وهو أحد المخاوف الرئيسية بين الأسر الروسية، إلى 14.5٪ من 8.4٪ في عام 2021، وفقاً للاستطلاع - أقل من توقعات الشهر الماضي بزيادة سنوية في أسعار المستهلك بنسبة 16.4٪.

قد يؤدي انخفاض التوقعات التضخمية إلى منح البنك المركزي مجالاً لخفض أسعار الفائدة بشكل أكبر لتزويد الاقتصاد الذي تقطعت به السبل بإقراض أرخص.

اقرأ المزيد: السعودية.. انخفاض معدل البطالة 10% في الربع الأول لـ 2022

وقال ميخائيل فاسيليف  كبير المحللين في سوفكومبانك  "سوف يسهم الروبل القوي في مزيد من التباطؤ في التضخم. سيسمح هذا لبنك روسيا بخفض سعر الفائدة الرئيسي في اجتماع 22 يوليو إلى 8-9٪".

وتشير التوقعات إلى أن البنك المركزي سيخفض سعر الفائدة إلى 9.0٪ (RUCBIR = ECI) في يوليو من 9.5٪ في الوقت الحالي، وإلى 8٪ بحلول نهاية العام.

وتوقع المحللون في كانون الثاني (يناير)، قبل الصراع في أوكرانيا في المتوسط ​​أن ينمو الاقتصاد بنسبة 2.5٪ مع بلوغ التضخم في نهاية العام 5.5٪. تستهدف روسيا التضخم عند 4٪.

وتغير المشهد الاقتصادي الروسي بشكل جذري بعد أن أرسلت موسكو عشرات الآلاف من القوات إلى أوكرانيا في 24 فبراير، مما أدى إلى فرض عقوبات غربية واسعة النطاق، بما في ذلك التجميد الجزئي للاحتياطيات الروسية.

 

 

ليفانت نيوز _ وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!