الوضع المظلم
الأحد ٢١ / أبريل / ٢٠٢٤
Logo
  • السويد تُطبق قانوناً جديداً مرتبط بجرائم الشرف

السويد تُطبق قانوناً جديداً مرتبط بجرائم الشرف
السويد

أصدرت السويد قانوناً جديداً  لمكافحة مايسمى "الاضطهاد المرتبط بالشرف" حيث دخل حيز التنفيذ اعتباراً من اليوم. 

وفي تفاصيل القانون الجديد فإن منع المراهقين من الدردشة أو الذهاب إلى مقهى أو السباحة مع المدرسة بدافع الحفاظ على شرف العائلة، سيؤدي إلى السجن لمدة عام على الأقل.

كما يمنع القانون الجديد أي شخص من ممارسة القمع أو الإكراه من أجل الحفاظ على شرف شخص أو أسرة أو أقارب أو أي مجموعة أخرى، ويعاقب بالسجن من عام واحد إلى ست سنوات كحد أقصى.

ويرتبط الاضطهاد المرتبط بالشرف بتقديم سمعة المجموعة على احتياجات الفرد وحقوقه، كأن لا يسمح للفرد بتكوين صداقات مع الجنس الآخر، أو لا يسمح له بارتداء ملابس معينة، أو يكون هناك شرط معلن أو غير معلن بأن تكون الفتاة عذراء قبل الزواج، أو لا يسمح له بالمشاركة في جميع المواد والأنشطة المدرسية والأنشطة الترفيهية، وغيرها من التأثير القسري لأولياء الأمور أو الأقارب على قرارات الفرد.

اقرأ المزيد: البيت الأبيض يشيد بدور السعودية في تمديد الهدنة باليمن

وحول هذا الإطار أشار المدعية العامة المتخصصة بجرائم الشرف "يسيكا فينا" للتلفزيون السويدي، إلى أن العقوبة في بعض الحالات تبلغ بضعة أشهر قبل التشريع الجديد.

ونوّهت إلى أن “الجديد في اهذا لقانون يستهدف مجموعة جديدة”.

اقرأ المزيد: المملكة العربية السعودية تعلن تمديد تأشيرة العمرة

وعلاوة ذلك اندرج هذا النوع من الجرائم تحت القانون المتعلق بالانتهاك الجسيم في السابق

وكان ينطبق فقط على الانتهاكات التي يتم ارتكابها من قبل الأقارب داخل الأسرة، أمّا القانون الجديد فيشمل أشخاصاً آخرين كأقارب العائلة وأصدقائها،

وترى المتخصصة بجرائم الشرف “إن القانون الجديد هو تلبية للمرأة”.

ليفانت - وكالات 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!