الوضع المظلم
الخميس ٠١ / ديسمبر / ٢٠٢٢
Logo
القوات الأوكرانية تتقدم في جبهات الشرق والجنوب
صورة تعبيرية. أرشيف

أظهرت خارطة عسكرية نشرتها وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء تراجعا كبيرا لقواتها شمال خيرسون جنوب أوكرانيا، حيث تواجه ضغوطاً شديدة من الجيش الأوكراني فيما أكد الرئيس فولوديمير زيلينسكي أن جيشه استعاد عشرات البلدات هذا الأسبوع من القوات الروسية في الجنوب وفي الشرق.

من جهته وعد الرئيس الأمريكي جو بايدن بمواصلة دعم كييف طالما تدافع عن نفسها أمام روسيا، وأبلغ نظيره الأوكراني أن واشنطن أرسلت 625 مليون دولار أخرى من المساعدات العسكرية تتضمن قاذفات صواريخ "هيمارس" شديدة الدقة.

تراجع الجيش الروسي، الثلاثاء، في منطقتي خاركيف (شمال شرق) وخيرسون (جنوب)، وفقا للخرائط التي نشرتها وزارة الدفاع الروسية، التي تظهر آخر مكاسب الهجوم الأوكراني المضاد في الأراضي التي ضمتها موسكو.

وبينت الخرائط أن القوات الروسية خرجت من عدد كبير من النواحي وبينها دودشاني الواقعة على الضفة الغربية لنهر دنيبر، في حين يشن الجيش الأوكراني هجوما مضادا في المنطقة. 

جندي أوكراني ينظر من داخل دبابة في موقع بمنطقة دونيتسك ، مع استمرار الهجوم الروسي على أوكرانيا ، أوكرانيا 11 يونيو 2022. رويترز / سترينجر

ويتمركز حوالي 20 ألف جندي روسي في هذه المنطقة، حَسَبَ التقديرات الغربية والأوكرانية.

وركزت القوات الأوكرانية نيرانها في الأسابيع الأخيرة على مواقع ومستودعات روسية على الضفة اليمنى لنهر دنيبر وعلى الجسور الممتدة عليه من أجل قطع خطوط الإمداد الروسية.

وفي خاركيف أظهرت الخرائط أن القوات الروسية تخلت بالكامل تقريبا عن الضفة الشرقية لنهر أوسكيل، حيث كانت تحتفظ بموطئ قدم. لكن الجيش الروسي لم يعلن عن أي انسحاب ولم يدل بأي تعليق بشأن التراجع الذي تظهره الخرائط.

وأكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الثلاثاء، أن جيشه يحقق تقدما "سريعا وقويا" في الجنوب وأنه استعاد "عشرات" البلدات هذا الأسبوع من القوات الروسية في الجنوب وفي الشرق. 

وقال في خطابه اليومي إن الجيش الأوكراني يحقق "تقدما سريعا وقويا في جنوب بلادنا...تم تحرير العشرات من البلدات هذا الأسبوع وحده".

اقرأ المزيد: سيول وواشنطن تردان بتجربة صاروخية على بيونغ يانغ

وأضاف أن بعض الأراضي التي تمت استعادتها هي في خيرسون ولوغانسك ودونيتسك، حيث أجريت استفتاءات الأسبوع الماضي للانضمام إلى روسيا، وصفتها كييف والغرب بغير القانونية.

وأرسلت واشنطن 625 مليون دولار أخرى من المساعدات العسكرية لأوكرانيا، بما في ذلك قاذفات صواريخ "هيمارس" عالية الدقة والقوية والتي أدت دورا مهما في التطورات العسكرية الأوكرانية الأخيرة.

 

ليفانت نيوز _ وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!