الوضع المظلم
الأحد ٢٧ / نوفمبر / ٢٠٢٢
Logo
  • المجلس الوطني الكردي يطالب بتدخل دولي لإيقاف الهجوم التركي شرق سوريا

المجلس الوطني الكردي يطالب بتدخل دولي لإيقاف الهجوم التركي شرق سوريا
المجلس الوطني الكردي

طالب المجلس الوطني الكردي في سوريا، المجتمع الدولي والحكومة العراقية لتحمُّل مسؤولياتها في ردع "النظام الإيراني واعتداءات حرسه الثوري على إقليم كوردستان"، في الوقت نفسه دعا أميركا وروسيا وقوات التحالف إلى التدخل "لإيقاف العمليات والهجمات الجوية التركية داخل الأراضي السورية".

وذكر في البيان الصادر عن الأمانة العامة للمجلس، الخميس، أن مثل هذه العمليات "تعقد الأوضاع أكثر وتزيدها سوءاً، وأن السبيل الوحيد هو لغة الحوار والدبلوماسية في حل المشاكل".

اقرأ المزيد: لقاء يجمع بارزاني مع "المجلس الوطني الكردي" السوري

وجاء في البيان "منذ فجر العشرين من تشرين الثاني الحالي تشنّ تركيا ضربات جوية على العديد من النقاط في المناطق على طول الشريط الحدودي المحاذي لها داخل الأراضي السورية وعلى المناطق الكوردية منها، من ديريك شرقاً إلى ريف حلب الشمالي غرباً".

وطالت هذه الضربات من بينها منشآت البنى التحتية، الخدمية منها والكهرباء، وسقط جرّاء هذه الهجمات العديد من المدنيين والجرحى.

إن هذه العمليات بالإضافة إلى أنها تشكّل انتهاكاً لسيادة دول جارة لتركيا وإيران في سوريا والعراق، فإنها تهدّد بشكل جدّي استقرار المنطقة وأمن وسلامة مواطنيها، وتخلق حالة من الهلع والخوف في المناطق الكردية في سوريا، والمجلس الوطني الكردي إذ يندّد بهذه الهجمات، وما يسببه من كوارث، فإنه يطالب بإيقافها، ويؤكّد أن مثل هذه العمليات تعقّد الأوضاع أكثر وتزيدها سوءاً، وإن السبيل الوحيد هو لغة الحوار والدبلوماسية في حل المشاكل.



وفي الختام رفض المجلس الوطني الكردي، جعل إقليم كردستان وشرق سوريا كساحة عمليات وتصفية للحسابات بين pkk وتركيا، فإنه يدعو المجتمع الدولي والحكومة العراقية بتحمُّل مسؤولياتها في ردع النظام الإيراني واعتداءات حرسه الثوري على إقليم كوردستان، كما يدعو أميركا وروسيا وقوات التحالف إلى التدخل لإيقاف العمليات والهجمات الجوية التركية داخل الأراضي السورية، وإيقاف التصعيد على طرفي الحدود، ويناشد أبناء الشعب الكردي وجميع أبناء المنطقة إلى التشبُّث بديارهم وحماية السلم الأهلي وتعزيز التعاون وقيم العيش المشترك فيما بينهم.
ليفانت – رووداو

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!