الوضع المظلم
السبت ٢٠ / يوليو / ٢٠٢٤
Logo
المستشفى الإندونيسي.. مخاوف من تكرار سيناريو
المستشفى الإندونيسي (أثار القصف)

تنامت المخاوف في الساعات الأخيرة من تكرار سيناريو مجمع الشفاء الطبي في قطاع غزة، وذلك بعد الأنباء التي تفيد بتعرض مستشفى الإندونيسي في بيت لاهيا شمال القطاع لقصف وحصار من قبل الجيش الإسرائيلي.

أفادت مراسلة قناة الحرة في غزة يوم الإثنين أن المستشفى الإندونيسي يعاني من الحصار، حيث تمَّت محاصرته من قبل الدبابات الإسرائيلية على بعد حوالى 100 متر. تتزايد المخاوف بشكل خاص حيال مرضى الكلى الذين يواجهون خطر الموت بسبب توقف العمل في المستشفى.

وأوضحت المراسلة، نقلًا عن مصادر طبية، أن المستشفى يعج بالمدنيين، وأي قذيفة مدفعية قد تتسبب في سقوط عدد كبير من الضحايا. وأشارت إلى أن هناك أشخاصًا حاولوا الفرار من المستشفى بسبب القصف، ولكنهم تعرضوا للاستهداف.

تم أيضًا التنويه إلى وجود إصابات بين الفريق الطبي في المستشفى، مما يجعل الأوضاع تتصاعد، وهناك مخاوف من تكرار سيناريو مجمع الشفاء الطبي الذي تم إخلاؤه بشكل كامل بعد سيطرة الجيش الإسرائيلي عليه.

وحاول موقع "الحرة" التواصل مع الجيش الإسرائيلي للحصول على تعليق حول الأحداث المتسارعة في المستشفى الإندونيسي، ولكن لم يتسن الحصول على رد حتى وقت النشر.

 

من جهة أخرى، أدانت وزيرة الخارجية الإندونيسية، ريتنو مرسودي، بشدة "الهجوم" الإسرائيلي على المستشفى الإندونيسي. وأكدت أن هذا الهجوم يشكل انتهاكًا صريحًا للقوانين الدولية الإنسانية، داعيةً جميع الدول، خاصة تلك التي تحتل علاقات وثيقة مع إسرائيل، إلى استخدام نفوذها لحث إسرائيل على وقف جرائمها الفظيعة.

اقرأ المزيد: قصف إسرائيلي يستهدف مدرسة لـ(أونروا) في غزة: دعوات للتدخل الدولي

وكان مصدر صحفي في غزة قد أفاد للحرة في وقت سابق من يوم الإثنين بأن الدبابات الإسرائيلية حاصرت المستشفى الإندونيسي، ورصدت قصفًا على المستشفى. وأشار المصدر إلى وجود صحفيين محاصرين في الداخل، وأن هناك عددًا من القتلى والجرحى.

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!