الوضع المظلم
الجمعة ١٩ / أبريل / ٢٠٢٤
Logo
  • تفاؤل محايد بشأن صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحمـ..ـاس

تفاؤل محايد  بشأن صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحمـ..ـاس
عملية تبادل الأسرى

للمرة الأولى في عدة أسابيع، ظهرت مؤشرات متفائلة بشكل محدود في إسرائيل بخصوص تحقيق تقدم في المفاوضات بشأن صفقة تبادل الأسرى مع حركة حماس.

كشفت مصادر مطلعة أن هناك تغييرًا ملحوظًا نتيجة لجهود متجددة من الولايات المتحدة، حيث بدأت هذه الجهود تفتح الباب أمام تحقيق تقدم في الاتصالات التي يقودها رئيس وكالة المخابرات المركزية وليام بيرنز، بالتعاون مع مستشار الرئيس الأميركي جو بايدن لشؤون الشرق الأوسط بريت ماكغورك، وفقًا لصحيفة "هآرتس الإسرائيلية".

وجاءت هذه المؤشرات في وقت سافر فيه وفد من حركة حماس إلى القاهرة، برئاسة رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية.

من المتوقع أن تجري محادثات رسمية اليوم الأربعاء مع كبار المسؤولين في المخابرات المصرية، ومن المقرر أن يزور ماكغورك مصر أيضًا لمناقشة مسألة الأسرى، بالإضافة إلى الهجوم المتوقع من إسرائيل على مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

أكدت حماس مرارًا خلال الفترة الماضية أنها لن توافق على أي صفقة لا تتضمن وقفًا شاملاً لإطلاق النار في غزة، وانسحابًا كاملاً للقوات الإسرائيلية من القطاع.

اقرأ المزيد: إيغلاند ينتقد تجاهل الأزمة الإنسانية في السودان

من جهتها، عرضت إسرائيل إطلاق سراح كافة الأسرى المحتجزين منذ السابع من أكتوبر الماضي مقابل وقف هجماتها على رفح.

يُذكر أن آخر اتفاق لتبادل الأسرى بين الجانبين عُقد في نهاية نوفمبر الماضي (2023)، وأدى إلى الإفراج عن نحو 100 أسير إسرائيلي ممن احتجزتهم حماس في السابع من أكتوبر، مقابل إطلاق سراح ما يقارب 300 أسير فلسطيني.

وما زال هناك 132 أسيرًا إسرائيليًا في غزة، حيث يُعتقد أن 29 منهم لقوا حتفهم، وفقًا لتقديرات إسرائيلية.

ليفانت : العربية 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!