الوضع المظلم
الثلاثاء ١٨ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • تواصل الاحتجاجات للأسبوع العشرين ضد إصلاح القضاء في إسرائيل

تواصل الاحتجاجات للأسبوع العشرين ضد إصلاح القضاء في إسرائيل
تواصل الاحتجاجات للأسبوع العشرين ضد إصلاح القضاء في إسرائيل

تظاهر حشد من الإسرائيليين مساء السبت في تل أبيب للأسبوع العشرين على التوالي احتجاجا على خطة حكومة بنيامين نتانياهو لإصلاح النظام القضائي.

رفع المتظاهرون لافتات كتب على بعضها "بيبي عدو الديموقراطية" و"وزير الجريمة".

ويتظاهر إسرائيليون أسبوعيا منذ كانون الثاني/يناير للتنديد بخطة الإصلاح وبحكومة نتانياهو المتهم بالفساد في سلسلة من القضايا.

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي في 27 آذار/مارس "تعليق" المشروع لإعطاء "فرصة للحوار"، لكن التعبئة ضد الإصلاح لا تزال قوية.

اقرأ المزيد: بايدن يسعى للتفاوض مع مكارثي وسط تعمق أزمة سقف الدين

وقال المتظاهر عاموس تاناي (52 عاما) لوكالة فرانس برس "نقف معا دفاعا عن الديموقراطية الإسرائيلية"، داعيا الى وحدة "فئات من المجتمع الإسرائيلي ظلت تراقب في صمت طوال هذه السنوات".

وأضاف "لكننا اليوم نهتف ونحاول أن نكون أقوياء".

ولم تقدم الشرطة أرقاما رسمية عن عدد المتظاهرين.

في الأسبوع الماضي، تراجعت التعبئة على خلفية أعمال عنف بين إسرائيل وفصائل فلسطينية في قطاع غزة أودت ب34 فلسطينيا وإسرائيليا وانتهت بوقف لإطلاق النار السبت الماضي بعد خمسة أيام من الاشتباكات.

بالنسبة لحكومة بنيامين نتانياهو، وهي واحدة من أكثر الحكومات يمينية في تاريخ إسرائيل، يهدف إصلاح النظام القضائي خصوصا إلى إعادة توازن السلطات عبر تعزيز صلاحيات البرلمان على حساب المحكمة العليا التي تعتبرها مسيّسة.

اقرأ المزيد: تحالف القوى السياسية في السودان يرحب بالهدنة

في المقابل، يرى منتقدو الإصلاح أنه يهدد بانحراف استبدادي.

ويجري الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتسوغ منذ شهر محادثات مع ممثلين للحكومة والمعارضة من أجل الوصول إلى حل وسط حول بنود الإصلاح.

المصدر: أ ف ب

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!