الوضع المظلم
الإثنين ١٧ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
تونس.. الدور الثاني للانتخابات البرلمانية في 29 يناير
العلم التونسي/ أرشيغية

كشفت الهيئة العليا للانتخابات في تونس، أن موعد إجراء الدور الثاني للانتخابات البرلمانية سيكون يوم 29 يناير الجاري، وقال رئيس الهيئة فاروق بوعسكر، الأحد، إن الحملة الدعائية ستنطلق غداً الاثنين، لتمتد إلى يوم الجمعة 27 يناير، على أن يكون السبت يوم الصمت الانتخابي.

وأردف خلال مؤتمر صحافي، أن الإعلان عن النتائج الأولية سيكون يوم الأربعاء 1 فبراير، بينما سيجري الكشف عن النتائج النهائية للدور الثاني عقب انقضاء الطعون في أجل لا يتجاوز السبت 4 مارس المقبل.

اقرأ أيضاً: التونسيون يفشلون احتجاجاً لمحسوبين على "النهضة".. ضد سعيّد

وسيتم الدور الثاني في أغلب المناطق التونسية وفي أغلب الدوائر الانتخابية، عقب أن حقق 23 مرشحا فقط الفوز في الدور الأول من أصل 161 مقعداً، من ضمنهم 3 نساء.

وبخصوص التواجهات السياسية للمترشحين المتنافسين في الدور الثاني، شدد بوعسكر على أن 12 ينتمون لحركة الشعب و8 لحزب صوت الجمهورية و3 لحراك "25 جويلية" ومرشح واحد عن حركة تونس إلى الأمام، فيما بقية المترشحين من المستقلين.

وعقد الدور الأول في 17 ديسمبر الماضي، ودوّن نسبة مشاركة متدنية وصلت إلى 11.22 بالمئة من الناخبين، وهو ما أثار جدلاً واسعاً داخل الأوساط السياسية، واعتبرته أحزاب المعارضة إخفاقاً للمشروع السياسي الرئيس، وطالبت بإلغاء النتائج وتأجيل الانتخابات.

على النقيض، تجاهل الرئيس قيس سعيّد تلك الانتقادات وقلّل من تأثير نسبة المشاركة المتدنية على شفافية ونزاهة الانتخابات وعلى شرعية البرلمان القادم، وصرح بإن "نسبة المشاركة لا تقاس بالدور الأول فقط بل بالدورتين".

وتنظم الانتخابات، في ظلّ مقاطعة أحزاب المعارضة، اعتراضاً على القانون الانتخابي الذي أقرّه الرئيس قيس سعيّد، ورفضا لمشروعه السياسي، ووفق الدستور الجديد الذي اعتمدته البلاد في شهر يوليو الماضي، بعد استفتاء شارك فيه ثلث التونسيين، ستكون صلاحيات البرلمان الجديد محدودة.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!