الوضع المظلم
الجمعة ١٩ / أبريل / ٢٠٢٤
Logo
روسيا تعاني من نقص الذخيرة.. وتلجأ لموردين خارجيين
الجيش الروسي \ تعبيرية

في ظل تصاعد العنف بين روسيا وأوكرانيا، كشف مسؤولون غربيون، اليوم الأربعاء، عن معلومات تفيد بأن روسيا تواجه صعوبات في تأمين الذخيرة اللازمة لقواتها في الحرب، وتحاول الحصول على أسلحة من دول أخرى.

وقال المسؤولون إن الإنتاج المحلي للذخيرة في روسيا لا يستطيع مواكبة الطلب المتزايد في ظل الصراع المستمر مع أوكرانيا، الذي دخل عامه الثالث، وشهد مؤخرا تقدما للقوات الروسية في بلدة أفدييفكا الاستراتيجية.

اقرأ أيضاً: بولندا تستدعي سفير روسيا.. بسبب وفاة نافالني

وأضاف المسؤولون أن روسيا تعتمد على موردين خارجيين لتزويد قواتها بالأسلحة، مشيرين إلى أن بعض هذه الموردين ينتمون إلى دول معادية للغرب، مثل إيران وكوريا الشمالية وفنزويلا.

وأشار المسؤولون إلى أن العقوبات الاقتصادية التي فرضتها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على روسيا بسبب تدخلها في أوكرانيا، تؤثر سلبا على قطاع الصناعات العسكرية الروسي، وتحد من قدرته على تطوير وصيانة أنظمته الدفاعية.

ونقلت وكالات الأنباء عن المسؤولين قولهم: "روسيا تواجه مشاكل جمة في تأمين الذخيرة لحربها على أوكرانيا، العقوبات تضعف منظومة الصناعات العسكرية الروسية، وتزيد من التكاليف والتأخيرات".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!