الوضع المظلم
الثلاثاء ١٨ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
زيلينسكي: الصاروخ الذي سقط في بولندا كان روسياً
زيلينسكي \ تعبيرية

عقب إنكار بلاده مجدداً ضرب الأراضي البولندية متهمة موسكو بذلك، شدد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على أن الصاروخ الذي سقط في بولندا وأودى بحياة شخصين كان روسياً.

وذكر زيلينسكي ضمن تصريحات متلفزة، يوم الأربعاء، "لا شك لدي بأنه ليس صاروخنا.. أعتقد أنه كان صاروخا روسيا، بناء على تقاريرنا العسكرية".

اقرأ أيضاً: أوستن: الروس يواجهون النكسات في أوكرانيا

وكان قد اتهم زيلينسكي موسكو، بضرب مزرعة في بولندا يوم الثلاثاء، معداً أن هذا التصرف رسالة واضحة لمجموعة العشرين"، وفق ما أفادت "فرانس برس".

على النقيض، ذكرت ناطقة باسم الأمن القومي الأميركي إنه من الواضح أن الطرف المسؤول عن الحادثة هو روسيا "مهما كانت نتيجة الاستنتاجات النهائية".

وذكر البيت الأبيض بأن روسيا مسؤولة في النهاية عن الصاروخ، لافتاً في ذات الوقت إلى أن لا شيء يناقض فرضية أن الصاروخ الذي ضرب بولندا أطلق من الدفاعات الأوكرانية.

وكان قد أعلن الرئيس البولندي أندريه دودا، في وقت سابق الأربعاء، أنه "من المرجح جدًا" أن تكون الدفاعات الأوكرانية هي مصدر الصاروخ الذي سقط في بشيفودوف، معتبراً الانفجار بالمؤسف.

بينما أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن حطام الصاروخ كشف أنه يعود لنظام الدفاع المضاد للصواريخ S300، التابع لأوكرانيا.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!