الوضع المظلم
الأحد ٢١ / أبريل / ٢٠٢٤
Logo
  • عبد اللهيان ينتقد الضربات الأمريكية على الحوثيين.. ويعتبرها خطأً استراتيجياً

عبد اللهيان ينتقد الضربات الأمريكية على الحوثيين.. ويعتبرها خطأً استراتيجياً
وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان \ تعبيرية \ متداول

بالتوازي مع الضربات الأميركية المتكررة ضد مواقع الحوثيين في اليمن، وجهت إيران "تحذيراً" لواشنطن، وذكر وزير الخارجية، حسين أمير عبد اللهيان، الثلاثاء، إن "بلاده وجهت رسالة وتحذيراً للأميركيين بأن ما يقومون به بالاشتراك مع بريطانيا في البحر الأحمر وضد اليمن یعد تهديدا للسلام والأمن".

كذلك اعتبر أن تلك الضربات الأميركية تشكل "خطأ استراتيجيا"، وقال في الصدد: "في الوقت الذي شنت فيه أميركا وبريطانيا هجمات على مواقع في اليمن أظهرت صور الأقمار الصناعية وجود حوالي 230 سفينة تجارية ونفطية في البحر الأحمر ما يعني أن السفن المتجهة إلى مواني إسرائيل فقط هي التي يوقفها اليمنيون"، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا).

اقرأ أيضاً: الولايات المتحدة تنفي الحرب مع اليمن.. وتتهم الحوثيين بتهديد الاقتصاد العالمي

أما فيم يرتبط بحزب الله ولبنان، فرأى الوزير الإيراني أنه كنتيجة للصراع في غزة، اتسع نطاق الحرب إلى جنوب لبنان وشمال إسرائيل، وذكر "الإسرائيليون أثاروا بعض التهديدات وتحدثوا عن إمكانية توسيع نطاق الحرب، وكل هذا هراء، فمنذ بداية الحرب، وإسرائيل هي من يشعر بقلق بالغ من اتساع نطاق الحرب من قبل حزب الله والمقاومة في الجبهة الشمالية ولبنان"، حسب تعبيره.

وجاءت تلك التصريحات عقب أن أعلن الجيش الأميركي في ساعة مبكرة من صباح اليوم تنفيذ ضربة جديدة مشتركة مع قوات بريطانية ضد 8 مواقع حوثية في اليمن.

ومذ 19 نوفمبر الماضي، أي عقب أكثر من شهر على تفجر الحرب الإسرائيلي على قطاع غزة في السابع من أكتوبر الماضي، هاجمت مليشيا الحوثي 33 سفينة بأنواع مختلفة من الصواريخ الباليستية والمسيرات المفخخة، ما أدى إلى تعطيل حركة الشحن العالمي، وأثار مخاوف دولية من التضخم العالمي.

كذلك ما فاقمت تلك الهجمات المخاوف من أن تؤدي تداعيات الحرب بين إسرائيل وحماس في غزة، والمتواصلة منذ 4 أشهر، لزعزعة استقرار الشرق الأوسط، وتوسيع الصراع.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!