الوضع المظلم
الإثنين ١٧ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • عقوبات نيوزيلاندية تستهدف أفراداً وكيانات مرتبطة بإيران

عقوبات نيوزيلاندية تستهدف أفراداً وكيانات مرتبطة بإيران
Image by Marcel Elia from Pixabay

أعلنت سلطات ويلينغتون عن فرض تدابير عقابية جديدة تشمل 28 شخصًا و14 مؤسسة، تضمنت أفرادًا إيرانيين، لتورطهم في دعم الجهود الحربية الروسية ضد كييف.

ووفقًا لما صرحت به الدبلوماسية النيوزيلاندية، أكد الوزير وينستون بيترز يوم الخميس، أن الحكومة تستنكر دور الأفراد والمؤسسات في تقديم المعونات العسكرية.

وأوضحت الوزارة أن الهدف من الإجراءات العقابية الأخيرة هو الأشخاص الضالعين في تهريب الأسلحة من كوريا الشمالية والدعم العسكري الإيراني للفيدرالية الروسية.

اقرأ أيضاً: أستراليا تفرض عقوبات على إيران رداً على سلوكها المزعزع للاستقرار

وأشار بيترز إلى أن تسليم طائرات بدون طيار من طهران إلى موسكو يعزز “العدوان الروسي غير المشروع” على الأراضي الأوكرانية.

وخلال الفترة الماضية، طبقت ويلينغتون عقوبات في مرتين منفصلتين على عشرة أشخاص وستة مؤسسات مرتبطة بإيران بسبب دورهم في إنتاج وتصدير الطائرات بدون طيار لروسيا.

وكانت قد صرحت الوزيرة السابقة نانايا ماهوتا أن هذه الأفعال تشكل خطرًا على سيادة ووحدة الأراضي الأوكرانية.

من جانبها، نفت الحكومة الإيرانية مرارًا تصدير أسلحة، بما في ذلك طائرات بدون طيار، إلى الاتحاد الروسي لاستخدامها في الصراع الأوكراني، مؤكدة عبر وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان أن الصفقات تمت قبل اندلاع النزاع.

في المقابل، عرضت كييف مرارًا ما تعتبره “براهين ومستندات” تثبت استعمال موسكو لطائرات “شاهد” الإيرانية في مواجهة قواتها.

وقد فرضت دول الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا مؤخرًا عقوبات إضافية على طهران تستهدف دعمها لروسيا بالطائرات بدون طيار في الحرب الأوكرانية.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!