الوضع المظلم
الخميس ٢٢ / فبراير / ٢٠٢٤
Logo
غارات أمريكية على مركبات وصواريخ حوثية في اليمن
الحوثيين والولايات المتحدة

أفادت القيادة المركزية الأميركية، اليوم الأحد، بأنها نفذت غارات دفاعا عن النفس على سفينتين مسيرتين وثلاثة صواريخ كروز مضادة للسفن، تابعة للحوثيين، شمال مدينة الحديدة في اليمن، أمس السبت.

وأوضحت، في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، أن هذه الأهداف تشكل تهديدا وشيكا للسفن الأميركية والتجارية في المنطقة.

اقرأ أيضاً: فرقاطة ألمانية تتجه إلى البحر الأحمر.. لمواجهة هجمات الحوثيين

وجاء هذا الإعلان، بعد سلسلة من البيانات، أعلنت فيها القيادة المركزية الأميركية عن قصفها لعدة منصات وصواريخ، كانت معدة للإطلاق من قبل الحوثيين.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية، إن القوات الأميركية قصفت وعطلت 100 صاروخ ومنصة إطلاق، بالإضافة إلى عدة مراكز اتصالات ومسيرات ورادارات بحرية ووسائل استطلاع ومخازن أسلحة للحوثيين.

وتشن الولايات المتحدة وبريطانيا، منذ 12 كانون الثاني/يناير، ضربات على مواقع الحوثيين في اليمن، ردا على هجماتهم على سفن تجارية في البحر الأحمر وخليج عدن، يزعمون أنها مرتبطة بإسرائيل أو متجهة إلى موانئها، ويدعون أنها دعم لقطاع غزة الذي يخوض حربا مع إسرائيل منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر.

وتهدف الضربات الغربية إلى تقليص قدرات الحوثيين على تهديد حركة الملاحة، وبعد الضربات الغربية، هدد الحوثيون بتوجيه هجمات إلى السفن الأميركية والبريطانية في المنطقة، معتبرين أن مصالح البلدين أصبحت "أهدافا مشروعة".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!