الوضع المظلم
الإثنين ٠٤ / مارس / ٢٠٢٤
Logo
  • قوات أمريكية تصل إسرائيل.. للمساعدة بشأن الرهائن لدى حماس

قوات أمريكية تصل إسرائيل.. للمساعدة بشأن الرهائن لدى حماس
الجيش الأمريكي

عقب إعلان الولايات المتحدة عن إرسال عدد من مستشاريها العسكريين إلى إسرائيل، كشف مسؤولون بالبنتاغون أن قوات أميركية خاصة وصلت إسرائيل للمساعدة بشأن الرهائن لدى حركة حماس في قطاع غزة.

وشدد المسؤولون، وفق ما نقلت عنهم صحيفة "نيويورك تايمز" الأربعاء، أن لا أدوار قتالية للقوات الأميركية الخاصة التي وصلت إسرائيل، وبينوا أن من مهام القوات الأميركية الخاصة في إسرائيل حماية السفارة.

فيما كان قد أعلن منسق الاتصالات الاستراتيجية في مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، جون كيربي، في 23 أكتوبر، أن الولايات المتحدة أرسلت عدداً من مستشاريها العسكريين إلى إسرائيل.

وذكر كيربي للصحافيين: "أستطيع أن أقول إن هناك العديد من الضباط العسكريين الذين يتمتعون بالخبرة المناسبة، ونوع الخبرة التي نعتقد أنها ذات صلة بنوع العمليات التي تجريها إسرائيل والتي قد تقوم بها في المستقبل، سافروا إلى هناك لعرض وجهة نظرهم، وكذلك لطرح أسئلة صعبة، تلك الأسئلة الصعبة التي طرحناها على زملائنا الإسرائيليين منذ بداية عملياتهم".

بينما رفض تحديد عدد المستشارين العسكريين الذين توجهوا إلى إسرائيل، بيد أن موقع "أكسيوس" الإخباري نقل، في اليوم عينه، عن مصادر أميركية وإسرائيلية قولها، إن واشنطن أرسلت جنرالاً وضباطاً آخرين لتقديم المشورة لقيادة الجيش الإسرائيلي في عمليته بغزة.

اقرأ أيضاً: البيت الأبيض: لا ندعم توطيناً دائماً لمدنيي غزة خارج القطاع

وأردف مسؤول إسرائيلي لـ"أكسيوس" أن الجنرال الأميركي جيمس غلين من قوات مشاة البحرية الأميركية، الذي أرسل لتقديم المشورة، سبقت له قيادة العمليات الخاصة لقوات مشاة البحرية وشارك في العمليات ضد تنظيم "داعش" في العراق.

وحسب "أكسيوس"، فإن غلين والعسكريين الأميركيين الآخرين لا يديرون العمليات، إنما يقدمون المشورة العسكرية للجيش الإسرائيلي بخصوص عملياته في غزة، التي تركز بشكل مبدئي على الغزو البري الإسرائيلي المرتقب للقطاع.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!