الوضع المظلم
الخميس ٢٢ / فبراير / ٢٠٢٤
Logo
500 ضحية في غزة بقصف مشفى.. وإسرائيل تُنكر علمها به
قصف في غزة \ تعبيرية \ متداول

فقد 500 شخص على الأقل حياته، في غارة إسرائيلية على ساحة مستشفى الأهلي العربي في قطاع غزة، وفق ما أعلنت وزارة الصحة التابعة لحركة حماس.

من طرفه، شجب المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة في بيان بقصف المستشفى، لافتاً إلى أنه كان يضم مئات المرضى والجرحى والنازحين من منازلهم قسريا بسبب الغارات.

في المقابل قال الجيش الإسرائيلي إن ليس لديه معلومات عن تقارير قصف مستشفى في غزة.

اقرأ أيضاً: صحيفة فرنسية تنتقد الدور القطري في أزمة غزة

وبموازاة ذلك، قُتل ستة أشخاص على الأقل في غارة جوية إسرائيلية استهدفت مدرسة تديرها وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) في مخيم المغازي للاجئين في غزة.

بالسياق، وسعت إسرائيل من قصفها على القطاع، ما أدى لزيادة عدد القتلى جراء القصف منذ 7 أكتوبر/تشرين الثاني إلى نحو 3 آلاف قتيل و12500 مصاب، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

وكشفت كتائب القسام أن غارة جوية إسرائيلية على مخيم البريج للاجئين وسط قطاع غزة، أسفرت عن مقتل القيادي في الحركة أيمن نوفل، وذكر السكان إن وابل الغارات الجوية الإسرائيلية دمر مبنى كاملاً، وتسبب في سقوط عشرات الضحايا.

وفي تبعات الخبر، أوردت أسوشيتد برس عن مسؤول فلسطيني قوله إن الرئيس محمود عباس ألغي اجتماعه المزمع الأربعاء في العاصمة الأردنية عمان مع الرئيس الأميركي جو بايدن وعاد إلى رام الله.

من جهته، اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن "قصف مستشفى يضم نساء وأطفالا ومدنيين أبرياء هو أحدث مثال على الهجمات الإسرائيلية الخالية من أبسط القيم الإنسانية"، ودعا "الإنسانية جمعاء إلى التحرك لوقف هذه الوحشية غير المسبوقة في غزة".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!