الوضع المظلم
الجمعة ٠١ / يوليو / ٢٠٢٢
Logo
  • البنك الدولي يعلن انخفاض إيرادات حكومة لبنان إلى النصف في 2021

البنك الدولي يعلن انخفاض إيرادات حكومة لبنان إلى النصف في 2021
البنك الدولي

أعلن البنك الدولي في تقرير له، اليوم الثلاثاء، أن إيرادات الحكومة اللبنانية انخفضت إلى النصف تقريباً خلال 2021، وإنه يقدر أن إجمالي الناتج المحلي الحقيقي هبط 10.5% .

وذكر البنك الدولي في بيان صحافي مرفق بأحدث تقرير له بشأن لبنان، أن كساد الاقتصاد اللبناني "من تدبير قيادات النخبة في البلاد" و"يعرّض للخطر الاستقرار والسلم الاجتماعي في البلاد على المدى الطويل".

ويوم أمس الاثنينن، بدأ لبنان الجولة الأولى من المفاوضات الرسمية مع صندوق النقد الدولي، وفق ما أعلنت رئاسة الحكومة، تمهيداً للتوصّل الى اتفاق بشأن خطة انقاذ اقتصادي تضع حداً للتدهور غير المسبوق الذي تشهده البلاد منذ عامين.

وأفاد بيان عن مكتب رئيس الحكومة نجيب ميقاتي "بدأت بعد ظهر الاثنين المفاوضات الرسمية بين الحكومة اللبنانية وصندوق النقد الدولي في شأن برنامج التعافي الاقتصادي الذي ترغب الحكومة إبرامه مع الصندوق".

وترأس الجولة الأولى من المفاوضات التي جرت عن بعد نائب رئيس الحكومة سعادة الشامي عن الجانب اللبناني. وقال الشامي وفق البيان "سنبحث في هذه الجولة الأولى من المفاوضات وعلى امتداد الأسبوعين المقبلين مواضيع عدة منها الموازنة والقطاع المصرفي وسعر صرف الدولار (..) وغيرها من المواضيع التي ستشكل العناصر الأساسية لبرنامج التعافي الاقتصادي".

وآمل "انتهاء المفاوضات في أسرع وقت" موضحاً في الوقت ذاته أنه "نظرا لتشعب المواضيع من المحتمل عقد جولات أخرى حتى نصل الى اتفاق".

اقرأ أيضاً: لبنان.. القطاع الصحي يتداعى و70% من المواطنين يطلبون المساعدة

ومنذ عام 2019، يشهد لبنان انهياراً اقتصادياً غير مسبوق، صنّفه البنك الدولي من بين الأسوأ في العالم منذ منتصف القرن الماضي. ويترافق ذلك مع شلل سياسي يحول دون اتخاذ خطوات إصلاحية تحدّ من التدهور وتحسّن من نوعية حياة السكان الذين يعيش أكثر من ثمانين في المئة منهم تحت خط الفقر.

ليفانت نيوز_ وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!