الوضع المظلم
الخميس ٢٢ / فبراير / ٢٠٢٤
Logo
  • وثائق مسربة تكشف توتر العلاقة بين القوات الروسية والنظام السوري

وثائق مسربة تكشف توتر العلاقة بين القوات الروسية والنظام السوري
حاجز النظام السوري \ تعبيرية \ متداول

وثائق مسربة تكشف توتر العلاقة بين القوات الروسية ووزارة الدفاع السورية في عام 2022

تم الكشف عن وثائق مسربة تكشف توترًا كبيرًا في العلاقة بين القوات الروسية المتواجدة في سوريا ووزارة الدفاع التابعة للنظام السوري في العام 2022. وتعود هذه الوثائق إلى مشاركة قوات تابعة للنظام في مناورات بحرية مع الجيش الروسي بدون التنسيق مع وزارة الدفاع السورية، وكذلك دخول الروس إلى القوات العسكرية بطرق غير قانونية والمطالبة بأسماء الضباط.

إحدى الوثائق التي نشرتها صحيفة "القدس العربي" تكشف عن تعميم صادر عن وزير الدفاع السوري العماد علي عباس في يوليو 2022 يشير إلى دخول الروس إلى التشكيلات العسكرية وطلب أسماء الضباط بطريقة غير قانونية، مع التهديد بالإبلاغ عن عدم التعاون.

وتشير الوثيقة أيضًا إلى صعوبات في التواصل بين الروس والسوريين بسبب انعدام إتقان المترجمين للغة العربية، مما يمكن أن يؤدي إلى أخطاء خطيرة في الفهم والتواصل العسكري.

وفي وقت سابق من العام نفسه، وجه وزير الدفاع السوري تحذيرًا لقادة غير معروفين بالتنسيق مع الروس دون موافقة رسمية من قيادة الجيش السوري. هذا التحذير جاء بعد مناورة بحرية نفذتها القوات الروسية في شرق المتوسط بعد العدوان الروسي على أوكرانيا.

اقرأ المزيد: بايدن يتجاهل دعوة بوتين للحوار حول أوكرانيا.. ويواصل دعم كييف

كما كشفت برقية أخرى موجهة إلى وزير الدفاع في حكومة النظام السوري عن اتهام ضابط روسي لقيادة النظام بالفساد والفوضى، مما يعكس التوتر المتزايد بين الجانبين.

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!