الوضع المظلم
الخميس ٠٩ / فبراير / ٢٠٢٣
Logo
  • البنتاغون يتجه لتزويد أوكرانيا بالـ"باتريوت".. عبر دولة ثالثة

البنتاغون يتجه لتزويد أوكرانيا بالـ
صورة تعبيرية. منظومة باتريوت للدفاع الجوي الصاروخي.

ذكر مسؤول بوزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون: إن شحنة صواريخ باتريوت ربما تصل إلى الأراضي الأوكرانية عن دولة ثالثة، لم يسمها، مضيفاً بالقول: "نبحث مع الحلفاء في الناتو نشر نظام الباتريوت في أوكرانيا وسيغيّر هذا قواعد اللعبة مع روسيا".

وفي وقت سابق من نوفمبر الحالي، طلب وزير الدفاع البولندي من ألمانيا تسليم أوكرانيا شحنة صواريخ باتريوت أرض جو مخصصة في الأصل لبولندا، وذلك لمساعدة كييف في الدفاع عن نفسها في مواجهة روسيا.

اقرأ أيضاً: محكمة أوروبية للتحقيق بجرائم حرب روسية "محتملة" في أوكرانيا

أتى العرض البولندي في أعقاب مقتل شخصين بسقوط صاروخ في قرية بولندية، تشتبه وارسو بأنه صاروخ أوكراني للدفاع الجوي أُطلق خلال تصدي كييف لوابل من الضربات الروسية.

وأتى في تغريدة للوزير ماريوس بلاشتشاك: "طلبت من ألمانيا إرسال نظام باتريوت المخصص لبولندا إلى أوكرانيا حيث يمكن نشره على حدودهما الغربية"، وذكر الوزير: "سيمكّن هذا الأمر أوكرانيا من حماية نفسها من تكبد مزيد من الخسائر البشرية وانقطاع التيار الكهربائي وتعزيز الأمن على حدودنا الشرقية".

ورجّحت وارسو وحلف شمال الأطلسي أن يكون الانفجار ناتجاً عن صاروخ للدفاع الجوي أطلقته أوكرانيا خلال اعتراض وابل من الصواريخ الروسية، لكنّهما حمّلا موسكو في نهاية المطاف المسؤولية بصفتها المسبب للنزاع.

من طرفها، كشفت روسيا على لسان نائب رئيس مجلس الأمن القومي دميتري مدفيديف، أن تزويد حلف شمال الأطلسي "الناتو" كييف بمنظومات "باتريوت"، سيجعل منها هدفاً مشروعاً للقوات المسلحة الروسية.

ودوّن مدفيديف على حسابه في "تيليغرام": "إذا قام الناتو كما ألمح ستولتنبرغ، بتزويد عصابات كييف بأنظمة باتريوت رفقة أفراد الناتو، فسيصبحون على الفور هدفا مشروعا لقواتنا المسلحة.. وآمل أن يفهم العاجزون الأطلسيون ذلك".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!